وفقاً لدراسة اعتمادية السيارات عام 2015 التي تجريها مؤسسة جي دي باور

  • أعلى درجات التميز في تعزيز الالتزام المتواصل بالحرفية تجاه العلامة التجارية
  • سيارة كروس أوڤر ديناميكية وبارعة تحصد أول جائزة “دراسة اعتمادية السيارات” في تاريخ كيا
  • تأتي جائزة دراسة اعتمادية السيارات التي حصدتها سبورتيج عقب حصولها على جائزتين في دراسة الجودة الأوَّلية لعامي 2013 و2014

(دبي، الإمارات العربية المتحدة) 22 مارس 2015 – صنفت دراسة اعتمادية السيارات لعام 2015 -التي تجريها مؤسسة جي دي باور- سيارة “كيا سبورتيج” بوصفها رائدةً في فئة السيارات الرياضية متعددة الأغراض صغيرة الحجم، محققةً بذلك أول جائزة من نوعها في تاريخ “كيا” في مجال اعتمادية السيارات.

وتتناول الدراسة -التي تغطي قطاع السيارات بجميع جوانبها- المشكلات التي واجهت مالكي السيارات على مدار الاثني عشر شهراً الماضية في السيارات التي تم اقتنوها منذ طراز عام 2012. وتتحدد الاعتمادية الكلية من عدد المشكلات التي واجهها الملاك لكل 100 سيارة (PP100). لذلك فإن العدد الأقل يعني مستوى جودة أعلى على المدى البعيد.

وتتصدر “سبورتيج” قائمة التصنيف في المنافسة مع 7 سيارات برصيد 129 مشكلة لكل 100 سيارة (129 PP100). يأتي هذا التكريم الأخير لسيارة “سبورتيج” عقب حصولها على جائزتين متعاقبتين في دراسة الجودة الأوَّلية التي أجرتها مؤسسة “جي دي باور” عامي 2013 و2014.

وصرَّح جون كرو، نائب الرئيس لشؤون الخدمات وعمليات ما بعد البيع بشركة “كيا موتورز” أمريكا (KMA): “تؤكد النتائج التي أظهرتها دراسة اعتمادية السيارات من مؤسسة “جي دي باور” على التزام “كيا” الدائم بالجودة وحرصها على الحرفية عند تصنيع سيارات من الطراز الأول. تعتبر سيارة “سبورتيج” مثالاً واضحاً على مدى التقدم الذي أحرزته “كيا” عبر مجموعة الطُرُز التي تقدمها، وهذا النوع من الجودة يعد شاهداً ملموساً على نجاح استراتيجيتنا بعيدة المدى نحو تعزيز تجربة امتلاك كيا”.

وتقوم دراسة اعتمادية السيارات بقياس جودة السيارات على المدى البعيد، بما في ذلك التقنيات الحديثة والخصائص المتاحة حالياً للمشترين. وتتضمن الدراسة 32 شركة و228 طرازاً حيث تغطي 177 علامةً لمشكلات محددة مصنَّفة ضمن ثماني شرائح سيارات رئيسية.

نبذة عن كيا موتورز كوربوريشن
تأسست كيا موتورز كوربوريشن (www.kia.com) – وهي الشركة المصنعة للسيارات عالية الجودة للشباب وأصحاب القلوب الشابة – في عام 1944 وهي أقدم شركة كورية مصنعة للسيارات. وتصنع الشركة أكثر من3 مليون سيارة كيا سنوياً في 10مصانع ومراكز للتجميع في خمس دول، وتباع تلك السيارات وتتم خدمتها عبر شبكة من الموزعين والبائعين تغطي نحو 150 دولة حول العالم. ويعمل في الشركة حالياً حوالي 49،000 موظف حول العالم وتبلغ عوائدها السنوية أكثر من 45 مليار دولار أمريكي. كيا هي الراعي الرئيسي لبطولة استراليا المفتوحة للتنس وشريك السيارات الرسمي للفيفا – الهيئة التي تدير بطولة كأس العالم لكرة القدم (FIFA World Cup™). ويمثل شعار العلامة التجارية لكيا موتورز كوربوريشن – “القدرة على الإدهاش” – التزام الشركة العالمي بإدهاش العالم من خلال تقديم تجارب مثيرة وملهمة تتجاوز جميع التوقعات.

“كيا سبورتيج” تتصدر قائمة السيارات الرياضية متعددة الأغراض صغيرة الحجم

| أخبار |
About The Author
- مدون يهوى عالم السيارات والتسويق والإعلانات والتصوير

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>