حلبة مرسى ياس تستضيف الجولة الجماهيرية وتعلن انطلاق النسخة الـ 25 للرالي الصحراوي الكلاسيكي المدعوم من نيسان

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة، 26 مارس 2015: يحتفل رالي أبوظبي الذي يقام تحت رعاية كريمة من سمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان، ممثل الحاكم للمنطقة الغربية الصحراوي و المدعوم من نيسان بمرور 25 عاما على انطلاقه بكل فخامة يوم السبت مع انطلاق الجولة الجماهيرية الاستعراضية على أرض حلبة مرسى ياس، الحلبة المضيفة لسباق الجائزة الكبرى للفورميولا واحد.

ويستضيف مضمار أبوظبي للمرة الأولى في تاريخه الجولة الجماهيرية الاستعراضية للرالي، متيحا الفرصة لعشاق الرالي لحضور جولة تنافسية مثيرة بمشاركة العدد الكبير للسيارات وسيارات البقي والدراجات النارية ودراجات الكوادز الحاضرة في الرالي، قبل أن تتوجه للصحراء لخوض الجولات التنافسية على مدار الأيام الخمسة اللاحقة.

وابتداء من الساعة 3 من عصر يوم السبت، يرفع الستار عن الرالي الصحراوي الطويل الذي يحظى بمشاركة ××× سائق محلي وإقليمي وعالمي، والذين سيتنافسون فيما بينهم على مسار خاص في الحلبة بطول 2كم، والمصمم خصيصا لإطلاق النسخة الـ 25 للرالي.

ومن المقرر أن تقدم الجولة الجماهيرية عرضا تمهيديا يثير حماسة عشاق الراليات، قبل أن تنطلق المنافسات الجدية يوم الأحد بأولى الجولات الصحراوية الخاصة للرالي، الذي يشكل الجولة الثانية من بطولة كأس العالم للراليات الطويلة للسيارات “فيا” والجولة الأولى لبطولة كأس العالم للراليات الطويلة للدراجات النارية “فيم”.

ومن بين النجوم المشاركين في البطولة، حامل لقب كأس العالم للراليات الطويلة للسيارات، الروسي فلاديمير فاسيليف، والقطري ناصر العطية – بطل رالي داكار لهذا العام، والدرّاج الإسباني مارك كوما حامل لقب كأس العالم للراليات الطويلة للدراجات النارية “فيم”، والذي يتطلع لإحراز لقب رالي أبوظبي الصحراوي للمرة الثامنة، والبولندي رافال سونيك، الذي يدافع عن عرش الكوادز.

وتسلط استضافة حلبة مرسى ياس للجولة الجماهير الاستعراضية الخاصة الضوء على الدفعة القوية التي حظي بها الرالي بعد توقيع اتفاقية الشراكة الجديدة بين نادي الإمارات للسيارات وشركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات.

ويعمل كل من نادي الإمارات للسيارات، الجهة المنظمة لرالي أبوظبي الصحراوي، وشركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات معا للارتقاء بالرالي لآفاق جديدة، حيث تستضيف حلبة مرسى ياس أيضا المقر الرئيسي للرالي والمركز الإعلامي، بالإضافة للمؤتمر الصحفي الرسمي لإطلاق الرالي، وحفل العشاء الخاص وتوزيع الجوائز مساء يوم الجمعة القادم.

وللعام 12 على التوالي يتم تسمية سيارة نيسان باترول، الملقبة بـ “بطل جميع دروب الحياة”، بالسيارة الرسمية للرالي، وقد لعبت السيارة دورا كبيرا في تمكين فريق التخطيط من تحديد مراحل الرالي الخمس، الجولات التي تأخذ مكانا في واحدة من أقسى التضاريس الصحراوية في العالم.

وتضم قائمة الشركاء والداعمين الاستراتيجيين للفعالية كلا من، ديوان ممثل الحاكم للمنطقة الغربية، بلدية المنطقة الغربية، بلدية أبوظبي، القوات المسلحة لدولة الإمارات، شرطة أبوظبي، الإسعاف الوطني، نيسان، حلبة مرسى ياس، أدنوك، طيران أبوظبي، مياه العين المعدنية، مركز إدارة النفايات-أبوظبي، فندقي روتانا وسينترو – جزيرة ياس، منتجع قصر السراب – أنانتارا، إكسبلورر وموانئ دبي العالمية.

وفي الكلمة التي ألقاها في المؤتمر الصحفي، قال محمد بن سليّم، رئيس نادي الإمارات للسيارات ومؤسس الرالي: “نحن ممتنون لسمو الشيخ حمدان بن زايد آل نهيان ولحكومة أبوظبي ككل على دعمهم الكبير والمتواصل على مر السنين بهدف الارتقاء بالرالي لمصاف فعاليات الراليات العالمية”.

وأضاف: “أرحب بجميع السائقين والفرق والمسؤولين والإعلاميين المشاركين في الدورة الـ 25 لرالي أبوظبي الصحراوي. هذا الرالي يعني الكثير بالنسبة لي، ولجميع أعضاء فريق نادي الإمارات للسيارات، للداعمين والعدد الكبير من المتطوعين الذين يقومون بتخصيص جل وقتهم في مثل هذا الوقت من العام للمساعدة في تنظيم الرالي”.

من جهته صرح طارق العامري، الرئيس التنفيذي لشركة أبوظبي لإدارة رياضة السيارات، قائلا: “احتفال رالي أبوظبي الصحراوي بيوبيله الفضي يعتبر حدثا هاما ليس للرالي فقط، بل لرياضة المحركات الإماراتية عامة. يسرنا أن نلعب دورا أكبر وأكثر فعالية في مساعدة نادي الإمارات للسيارات لضمان مواصلة الرالي في تحقيق النجاحات وترسيخ مكانة أبوظبي كوجهة رياضية عالمية”.

من ناحيته علق سمير شرفان، المدير التنفيذي لـ نيسان الشرق الأوسط، بقوله: “الدورة الـ 25 لرالي أبوظبي الصحراوي تحتفل أيضا بالسنوية الـ 12 لدعم نيسان ودورها كشريك استراتيجي للرالي. تولي نيسان الكثير من الاهتمام لرياضة السيارات في الشرق الأوسط، ورالي أبوظبي الصحراوي يشكل أرضية مثالية بالنسبة لنا، بل واختص مكانة أكبر بعد فوزه بجائزة أفضل الراليات الطويلة في بطولة كأس العالم للراليات. نتطلع قدما لتعزيز شراكتنا وتوطيد علاقاتنا لمستويات أعلى”.

وتعتبر مرحلة نيسان الخاصة الرابعة، والتي ستأخذ مكانا في 1 أبريل، المرحلة الأصعب بين مراحل الرالي الخمسة، حيث يبلغ طولها 258.10 كم وتقطع بعض أكثر التضاريس الصحراوية صعوبة.

ويحظى الرالي بمشاركة أجنبية قوية تتقدمها مشاركة فريق إكس رايد الألماني بثماني سيارات ميني رباعية الدفع، اثنتان منها مخصصة لـ فاسيليف ووصيف دورة العام الماضي، السائق البولندي آدم ماليسز. وبطموح العطية لتكرار فوزه الذي حققه عام 2008 في رالي أبوظبي الصحراوي بسيارة أخرى من نوع ميني، فإن احتمالية فوز سائق عربي بلقب الرالي تتضاعف مع مشاركة سائق الراليات السعودي يزيد الراجحي، الذي يشارك بسيارته التويوتا هايلوكس وكله أمل بمعانقة الكأس.

ويحظى الرالي أيضا بمشاركة الشيخ خالد القاسمي، الذي خصص بعض الوقت للمشاركة في الرالي الطويل بسيارة أخرى من نوع تويوتا. ومن السائقين الإماراتيين المشاركين في الرالي أيضا، الإماراتي يحيى بلهلي، الذي تمكن من تحقيق نتائج متقدمة في الرالي، حيث أحرز العام الماضي المركز الرابع متخلفا بفارق ثمانية ثواني فقط عن المركز الثالث. ويشارك من الإمارات 17 سائقا في فئات الرالي الأربعة، من أبرزهم السائق أحمد الفهيم الذي يشارك في فئة البقي، والذي كان قاب قوسين أو أدنى من الفوز بلقب بطولة الإمارات الصحراوية للراليات التي اختتمت مؤخرا.

ومن أبرز المرشحين للفوز بلقب الدراجات النارية، السائق الإسباني مارك كوما، الفائز بلقب كأس العام للدراجات النارية ست مرات والذي يطمح لتحقيق لقب الرالي للمرة الثامنة على الرغم من الضغط الكبير الذي سيواجهه من بطل الموسم الماضي، البرتغالي باولو كونكالفيس، والإسباني خوان باريدا بورت، بالإضافة للمنافسة القوية من زميله في الفريق، البريطاني المقيم في دبي سام سندرلاند. كما ويحظى الرالي أيضا بمشاركة سائقة الدراجات الروسية أناستازيا نيفونتافا.

وفي فئة الكوادز، يتطلع السائق سونيك لتحقيق الفوز للمرة الثانية على التوالي، إلا أنه سيصطدم بمنافسة قوية من القطري محمد أبو عيسى، بطل الفئة لعام 2013.

وتتمتع سيارة النيسان باترول بتاريخ عريق في منطقة الشرق الأوسط وتدخل عميقا في ثقافة المجتمعات في المنطقة، كما خضع “بطل الدروب” لأكثر من 13000 ساعة من الاختبارات الصحراوية ليتربع على عرش المركبات الرياضية المتعددة الاستخدامات.

وخلال الفعالية، سيتم وضع أسطول من مركبات النيسان باترول تحت إمرة الفريق المنظم للرالي لضمان سير العمليات بسهولة من بداية الرالي حتى ختامه. هذا ولا يقتصر دور نيسان بدعم الرالي فقط، بل وتحظى بوجود لها في المنافسات بمشاركة السائق اللبناني إميل خنيصر بسيارة من نوع نيسان باترول، والذي فاز بالتحدي العام الماضي.

جولة أبوظبي الاستعراضية تعلن انطلاقة رالي أبوظبي الصحراوي

نبذة عن حلبة مرسى ياس
تعتبر حلبة مرسى ياس الواقعة على جزيرة ياس في أبوظبي أهم منشأة رياضية ترفيهية على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تجذب أنظار العالم سنوياً عندما يقام سباق جائزة الاتحاد للطيران الكبرى للفورمولا 1. وبالإضافة إلى تنظيمها واحتضانها للعديد من الأحداث الرياضية والفعاليات المرتبطة برياضة السيارات للمحترفين مثل سباقات الدراج، تعتبر حلبة مرسى ياس أيضاً مقراً إقليمياً مفضلاً لإقامة العديد من المناسبات والفعاليات الترفيهية والمجتمعية، والمؤتمرات والاجتماعات الرسمية لما تتمتع به من تجهيزات ومنشآت عصرية. كما يمكن لزائري الحلبة أيضاً تجربة مهاراتهم واختبار شعور الحماس والإثارة باحتراف عبر قيادة سيارات الكارتنيج، أو حتى قيادة سيارة أستون مارتن جي تي 4 بسرعة 200 كلم/الساعة على مسار سباقات الفورمولا 1، فضلاً عن إتاحة الفرصة لهم للحصول على رخصة قيادة المتسابقين المحترفين من مدرسة ياس لسباقات السيارات. وللباحثين عن ممارسة الرياضة في بيئة آمنة يمكنهم الانضمام إلى فعالية “تدرّب في ياس” أو فعالية “الرياضة في ياس”، أو مقابلة الأصدقاء وتناول أشهى الوجبات الخفيفة والمرطبات في ملتقى ياس. لقد نجحت حلبة مرسى ياس في إيجاد التوازن الأمثل بين نشاطها الرياضي المفعم بالحيوية والإثارة، وقدرتها على توفير أجواء الاسترخاء والترفيه للجميع.
 
القناة الرسمية لحلبة مرسى ياس على موقع يوتيوب والتي تعرض فعاليات السباقات التي تستضيفها الحلبة. تنقلك قناة ياس إلى قلب الفعاليات الحماسية التي تنظمها الحلبة وتبقيك على اطلاع بآخر وأحدث أخبار رياضة سباق السيارات. سواء أكنت من متابعي فعاليات وأنشطة رياضة سباق السيارات المحلية، أو تود التعرف على آخر أخبار فعاليات مجتمع ياس الرياضية والصحية، أو ترغب بالاطلاع على المجموعة الواسعة من عروض تجارب القيادة والهدايا التي تقدمها حلبة مرسى ياس، يمكن القيام بذلك من خلال زيارة الرابط www.youtube.com/user/YasMarinaCircuit

حول نيسان الشرق الأوسط:
تعد شركة نيسان موتور المحدودة أول شركة سيارات يابانية تفتتح مكتباً إقليمياً في منطقة الشرق الأوسط وذلك في شهر يونيو من العام 1994. وتشمل عمليات نيسان اليوم أكثر من 20 بلداً في المنطقة، الأمر الذي يوفر لـ نيسان تمثيلاً فريداً هو واحد من أفضل ما يتوفر لشركات صناعة السيارات اليابانية في منطقة الشرق الأوسط. ومع مركباتها الرائدة والمصنفة في قطاع سيارات الكروس أوفر وسياراتها الصغيرة التي تتصدر كل منها قطاعها وصولاً الى سيارتها الأسطورية، نيسان GT-R ومجموعتها الكبيرة من السيارات الرياضية المتعددة الإستعمال (SUV) شأن “بطل كل الدروب والطرقات”، باترول، أصبحت نيسان اليوم من أكثر العلامات التجارية رواجاً في المنطقة يدعمها أسطول متكامل من السيارات المتفوقة التي تغطي كل قطاعات السيارات تقريباً.

الرجاء زيارة موقع نيسان المخصص للصحافة على العنوان www.nissan-me.com أو اتبعنا (Like) على صفحتنا في موقع “فيس بوك” www.facebook.com/MissanME

جولة أبوظبي الاستعراضية تعلن انطلاقة رالي أبوظبي الصحراوي

About The Author
- مدون يهوى عالم السيارات والتسويق والإعلانات والتصوير

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>