تحالف “رينو- نيسان” يستحوذ على “سيلفيو” الفرنسية لتطوير البرمجيات

– الاستحواذ يساهم في تعزيز إمكانات التحالف بمجال تقنيات التنقل والاتصال
– 40 مهندساً واستشارياً سيوظفون خبراتهم الواسعة للارتقاء بأعمال التحالف

دبي، الإمارات العربية المتحدة؛ 20 سبتمبر 2016: أعلن تحالف “رينو – نيسان” اليوم عن استحواذه على شركة “سيلفيو” الفرنسية لتطوير البرمجيات بهدف توسيع آفاق عمل برامجه الخاصة بالسيارات المتصلة بالإنترنت وخدمات التنقل. وتولى أوجي ريدزيك، نائب الرئيس الأول لخدمات التنقل والسيارات المتصلة، الإعلان عن هذه الخطوة دون الكشف عن أي تفاصيل تتعلق ببنود الاتفاقية.

وقال ريدزيك: “يتيح انضمام طاقم ’سيلفيو‘ من مطوري البرمجيات ومهندسي الخدمات السحابية إلى التحالف فرصةً فريدة لبدء تطوير الجيل التالي من السيارات المتصلة وغيرها من التقنيات المتقدمة الأخرى. ولا شك بأنهم سيلعبـون دوراً جوهرياً في الانتقال نحو مرحلة جديدة تحقــق قفزات نوعية في قطاع صناعة السيارات على مستوى العالم”.
ويعتزم التحالف إطلاق أكثر من 10 طرازات جديدة مزودة بتكنولوجيا القيادة الذاتية بحلول عام 2020. كما سيسهم تبني تكنولوجيا السيارات المتصلة على نطاق واسع في إثراء تجارب مالكي السيارات، ويتيح للتحالف تقديم خدمات مبتكرة للعملاء، فضلاً عن حفز كفاءة الأعمال بشكل عام.

وتعدّ عملية الاستحواذ أحدث خطوة يقبل عليها التحالف ضمن إطار تسريع وتيرة هذه المرحلة من التطور، ويدعمها بحملة توظيف ضخمة لتعيين نحو 300 خبير بمجال التكنولوجيا، وذلك عقب تولي ريدزيك في يناير الفائت قيادة فريق خدمات التنقل والاتصال في التحالف الذي يعدّ رابع أضخم مجموعة لتصنيع السيارات في العالم.

وأضاف ريدزيك: “تشكل الخبرات الهندسية في مجال الحوسبة السحابية وتطوير البرمجيات، والتي يضطلع بها فريق عمل ’سيلفيو‘ المكوّن من 40 مهندساً واستشارياً، إضافة قيّمة لبيئة عمل التحالف؛ حيث ستثمر التكنولوجيا التي سيشاركون في تطويرها عن منتجات وخدمات أفضل لعملائنا، فضلاً عن تعزيز مستويات الكفاءة عبر جميع قطاعات عملنا. وليست عملية الاستحواذ على ’سيلفيو‘ سوى واحدة من مجموعة خطوات مستقبلية سيتخـذها التحالف لضمان مواصلة ريادته للابتكار في قطاع السيارات”.

ويعكس استحواذ تحالف “رينو- نيسان” على “سيلفيو” التزامه المستمر ببناء مستقبل خالٍ من الانبعاثات والحوادث. وتتمحور استراتيجية التحالف حول تجهيز السيارات المعدة للبيع على نطاق واسع بأحدث أنواع التكنولوجيا وبأسعار معقولة، سواء في السيارات الكهربائية أو تقنيات القيادة الذاتية أو خدمات الاتصال.

حول شركة “نيسان موتور”
تعد “نيسان” شركة عالمية تصنّع خطاً متكاملاً من السيارات، وهي تبيع أكثر من 60 طرازاً للسيارات تحت علامات “نيسان”، و”إنفينيتي”، و”داتسون”. وخلال السنة المالية 2015، باعت “نيسان” أكثر من 5,4 مليون سيارة على مستوى العالم، بما ولّد إيرادات بقيمة 12,19 تريليون ين ياباني. وتتولى “نيسان” هندسة وتصنيع وتسويق سيارات نيسان “ليف” الكهربائية بالكامل التي تعد الأكثر مبيعاً في تاريخها. وتعمل الشركة انطلاقاً من مدينة يوكوهاما اليابانية، وتدير عملياتها في 6 مناطق تتضمن دول جنوب شرق آسيا وأوقيانوسيا؛ وأفريقيا؛ والشرق الأوسط والهند؛ والصين؛ وأوروبا؛ وأمريكا اللاتينية وأمريكا الشمالية. ويعمل لدى الشركة أكثر من 247,500 موظف في مختلف أنحاء العالم؛ وقد تحالفت مع شركة تصنيع السيارات الفرنسية “رينو” تحت إطار تحالف “رينو- نيسان” منذ مارس 1999.

تحالف “رينو- نيسان” يستحوذ على “سيلفيو” الفرنسية لتطوير البرمجيات

| أخبار |
About The Author
- مدون يهوى عالم السيارات والتسويق والإعلانات والتصوير

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>