سباقٌ للطائرات المسيّرة بدون طيار يكشف رفاهية جاكوار XJ

– سباق الطائرات المسيّرة بدون طيار يعرض المقصورة الداخلية الفسيحة والفاخرة لسيارة XJL ذات قاعدة العجلات الطويلة
– متسابقان محترفان توليا توجيه الطائرتين عبر المقصورات الخلفية لسيارات XJL وبوابات أُضيء محيطها باللونين الأزرق والأحمر الفوسفوري لإبراز الإضاءة المحيطة في المقصورة الداخلية
– جاكوار XJL توفر 5 إنشات إضافية في المساحة المتاحة لمد أقدام ركاب المقاعد الخلفية مقارنةً بالنموذج القياسي لقاعدة العجلات في سيارة XJ
– سيارة XJR575 الجديدة أوصلت رباني الطائرتين إلى مكان السباق
– جاكوار XJL تمتلك أحدث التقنيات في الداخل والخارج

دبي، الإمارات العربية المتحدة؛ 01 أكتوبر 2017 – نظمت “جاكوار” سباقاً فريداً من نوعه للطائرات المسيّرة بدون طيار بغية تسليط الضوء على المقصورة الداخلية الفسيحة لسيارة الصالون XJ ذات الإضاءة الغنية وقاعدة العجلات الطويلة.

وتولى متسابقان محترفان توجيه الطائرتين السريعتين عبر ثلاث سيارات خلال السباق الذي أقيم في قصر أليكساندرا، وتوجب على الطائرتين سلوك مسار مكون من 14 بوابة تحاكي بشكلها الباب الخلفي لسيارة XJL.

وشقت الطائرتان طريقهما بسرعة 60 ميلاً في الساعة عبر البوابات التي أُضيء محيطها باللونين الأزرق والأحمر الفوسفوري لتسليط الضوء على اثنين من خيارات الإضاءة الداخلية المذهلة لسيارات XJ.

وقال بريت كوليس، قائد الطائرة الفائزة بالسباق: “اعتدت على توجيه طائرات السباق المسيّرة بدون طيار لسنوات عديدة، ولكن هذه هي التجربة الأولى من نوعها بالنسبة لي. فمع أن المسار شكل اختباراً رائعاً، ولكن قدرتنا على التحليق بهذه السرعات العالية يثبت مدى اتساع أبواب سيارة جاكوار XJL. ورغم أنه توجب علينا التحليق عبر المقصورة الداخلية للسيارة، إلا أننا استطعنا دفع الطائرات إلى أقصى حدود السرعة المتاحة لها”.

وتعد السهولة التي حلقت بها الطائرتان عبر مقصورة جاكوار XJL دليلاً على الإضافة البالغة 5 إنشات في المساحة المتاحة لمد أقدام ركاب المقاعد الخلفية مقارنةً بالنموذج القياسي لقاعدة العجلات في سيارة XJ.

وتعتبر جاكوار XJL السيارة الأنسب للأشخاص الذين ينشدون الراحة أثناء الحركة، حيث تمتاز بمقصورة داخلية رائعة ورشاقة رياضية مذهلة بما يمنحها حضوراً قوياً من الداخل والخارج. ويعود الفضل في ذلك إلى المزايا الفريدة التي تتمتع بها هذه السيارة بما في ذلك المقاعد القابلة للمد على شاكلة مقاعد الطائرة مع ميزة التدليك، بالإضافة إلى زيادة ارتفاع السقف، والطاولات القابلة للطي، ونظام التعليق الخلفي المصمم خصيصاً لتعزيز راحة الركاب.

ومع محرك مكون من 6 أسطوانات سعة 3 ليتر بخيارين للبنزين (340PS) والديزل (300PS) بالإضافة إلى محرك بنزين مكون من 8 أسطوانات سعة 5 ليتر (510PS)، يمكن لمالكي هذه السيارة الاطمئنان لأدائها أياً كان اختيارهم للمحرك مع الاستمتاع بأقصى درجات الراحة داخل المقصورة.

ومع مجموعتها الكبيرة من التقنيات، توفر XJL مستويات جديدة من الاتصال، بالإضافة إلى تجربة قيادة انسيابية مع مزايا عديدة مثل المصابيح الأمامية العاملة بالديودات الباعثة للضوء (LED)، ونظام الدفع بكل العجلات (AWD)، وتقنية مراقبة التقدم على جميع الأسطح (ASPC)، بالإضافة إلى نظام المعلومات والترفيه المتطور Touch Pro.

وبهذا الصدد، قال إيان كالوم، مدير التصميم في “جاكوار”: “لطالما كانت الجودة والراحة على رأس أولوياتنا، وينطبق ذلك بشكل خاص على سيارة جاكوار XJL؛ حيث تتيح لنا قاعدة العجلات الطويلة المساحة الكافية لتوفير تجربة ركاب لا مثيل لها. لعلنا لم نصممها لغرض المشاركة في سباق للطائرات المسيّرة بدون طيار، ولكنها بلا شك طريقة ممتعة لعرض البيئة الفسيحة التي تتمتع بها هذه السيارة”.

وقام ربانا الطائرتين بتسييرهما من المقعد الخلفي لسيارة XJR575 الجديدة، وهي السيارة الأفضل أداءً ضمن سلسلة طرازات XJ بقوة محركة تبلغ 575 حصاناً وتسارع يبلغ 4,4 ثانية فقط لبلوغ سرعة 100 كم/سا (62 ميل/سا) من الإنطلاق. وتتمتع هذه السيارة من “جاكوار لاند روڤر” بمحرك سوبرتشارجد مكون من 8 أسطوانات سعة 5 ليتر ويولد عزم دوران قدره 700 نيوتن متر، ما يجعلها تجمع بين القيادة الانسيابية والتسارع المذهل.

وتتوفر السيارة بخيارين جديدين من الألوان الخارجية المصممة حسب الطلب على يد فريق العمليات الخاصة (SVO) في “جاكوار” وهما: الأزرق (Velocity Blue) والرمادي (Satin Corris) – بينما شهد التصميم الخارجي أيضاً تحديثات مميزة في الجناح الخلفي، والعتبات الجانبية، والمصد الأمامي، ومداخل الهواء السفلية المزودة بإطار أسود لمّاع.
وتترافق ضواغط المكابح الحمراء في السيارة مع جنوط سوداء لمّاعة نوع “فارالون” قياس 20 إنش كجزء من مظهر خارجي متجدد يتضمن شارات جديدة وفتحتين على غطاء المحرك. وثمة لمسة أنيقة في المقصورة الداخلية تتمثل في الصفائح المدموغة النافرة على عتبات الأبواب، والمقاعد المكسوة بجلد ذي نقاط غائرة ودرزات ماسية الشكل.

يشار إلى أنه تمت صناعة سيارتي XJL و XJR575 في مصنع “كاسل بروميتش” التابع لشركة “جاكوار لاند روڤر” إلى جانب سيارات XE، و XF، وF-TYPE.

نبذة عن جاكوار الشرق الأوسط وشمال إفريقيا:
إن تراث جاكوار العريق في التصميم الأنيق والأداء المتفوق كان مصدر سعادة للعالم أجمع على مدى 80 عاماً. واليوم، تجسد عائلة سيارات جاكوار رفيعة المستوى “فن الأداء”. وستنمو مجدداً في عام 2018، خصوصاً مع وصول سييارة جاكوار I-PACE ذات الدفع الرباعي الكهربائية بالكامل. ويضاف إلى ذلك، سيارات الصالون المتميزة والمرموقة والحائزة على جوائز مثل جاكوار XE و XF و XJ، وF-TYPE الدراماتيكية، فضلاً عن سيارة الكروس أوفر الرياضية ذات الدفع الرباعي عالية الأداء، جاكوار F-PACE، وهي أسرع سيارات جاكوار مبيعاً على الإطلاق. 


About The Author
- مدون يهوى عالم السيارات والتسويق والإعلانات والتصوير

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>