أستون مارتن ريسينج تقدم سيارة فانتاج جي تي إي 2018

  • سيارة فانتاج الجديدة ستمثل فريق ’أستون مارتن ريسنج‘ في بطولة التحمل الدولية 2018
  • تم تطوير السيارة بالتوازي مع سيارة ’فانتاج‘ الجديدة والمعدة للاستخدام الطرقي
  • النموذج الاختباري للسيارة أكمل بالفعل 13 ألف كم من الاختبارات، بما يشمل اختباري تحمل لمدة 30 ساعة
  • ثلاثة شركاء فنيين رئيسيين جدد: مكابح ’ألكون‘ ونظام تعليق ’أولينز‘ وإطارات ’ميشلين‘
  • انضمام النجم البريطاني أليكس لين إلى فريق ’أستون مارتن ريسينج‘

21 نوفمبر 2017، لندن: كشفت شركة ’أستون مارتن‘ في وقت سابق من هذا اليوم عن سيارة ’فانتاج‘ الجديدة، التي تمثل النسخة الأحدث من الطراز الطرقي الأكثر مبيعاً في تاريخ العلامة الإنجليزية. وبالتزامن مع عملية الإطلاق تلك، كشفت شركة ’أستون مارتن ريسينج‘ النقاب هذا المساء عن سيارة ’فانتاج جي تي إي‘ الجديدة – السيارة المعدة للمشاركة في بطولة التحمل الدولية (WEC) التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات والمقرر أن تحل محل سيارة الفريق الأكثر نجاحاً في المنافسة على الإطلاق سيارة ’فانتاج جي تي إي V8‘ والتي سبق لها أن حققت لقب سباق ’لومان‘ الشهير عدة مرات.

وباعتبارها مبنيةً بحيث تتوافق مع اللوائح التنظيمية الصارمة لفئة ’جي تي إي‘ الموضوعة من قبل الإتحاد الدولي للسيارات، ترتقي سيارة ’فانتاج جي تي إي‘ الجديدة بالتصميم الأساسي والقدرات الديناميكية للإصدار الطرقي إلى مستوىً جديد تماماً من خلال ما خضعت له من عمليات تحسين واسعة النطاق على مستوى نظام الدفع والهيكل وخصائص الديناميكا الهوائية. وتم تصميم وهندسة السيارة بصورة داخلية ضمن المقر الرئيسي لشركة ’أستون مارتن ريسينج‘ في بانبيري، حيث أوكلت مهمة قيادة المشروع إلى المدير الفني دان سايرز، الذي سبق له أن أشرف على مشروع تصميم وتطوير سيارة ’فانتاج جي تي إي V8‘ الحالية والتي يعزى لها الفضل بتحقيق 36 انتصاراً من أصل الانتصارات الدولية الخمسين التي حققها الفريق في السباقات، بما يشمل اثنين من الانتصارات في سباق ’لومان 24 ساعة‘.

وعلى الرغم من أن النسخة المخصصة للطرقات من السيارة لا تزال حديثة العهد، إلا أن عملية تطوير سيارة ’فانتاج جي تي إي‘ قد بلغت مراحل متقدمة، مع إتمام أكثر من 13 ألف كم من الاختبارات، بما يشمل اثنين من اختبارات التحمل الناجحة لمدة 30 ساعة على أرض حلبة ’نافارا‘ الإسبانية. كما خضعت السيارة لبرنامج متانة صارم ضمن حلبة ’سيبرينج‘ الشهيرة بصعوبتها والتحديات التي تشملها في فلوريدا. ولم يكن لبرنامج الاختبار هذا أن يكتمل دون مساهمة جميع سائقي ’أستون مارتن‘ الحاليين.

وكشفت الاختبارات عن مستويات متقدمة من الموثوقية تميزت بها السيارة، في حين أشار جميع السائقين إلى أن مستوى التحكم والسيطرة على السيارة في الحالات الصعبة تعتبر أسهل قياساً بالطراز السابق – وهو أمر من شأنه أن يجعل سيارة ’فانتاج جي تي إي‘ تتمتع بجاذبية خاصة بالنسبة للمتنافسين في فئة (GTE Am) التي تشهد مشاركة السائقين الهواة من ذوي المستويات العليا جنباً إلى جنب مع زملائهم المحترفين في الفريق. وجنباً إلى جنب مع مهندسي ’أستون مارتن‘، عمل سائقو المصنع بجد لتحسين مستوى قابلية القيادة والأداء لمحرك ’مرسيدس – أيه إم جي‘ ثماني الأسطوانات بعة 4 ليترات والمزود بشاحن توربيني، والذي تم تطويره خصيصاً للاستخدام في سيارة ’فانتاج جي تي إي‘ من ’أستون مارتن ريسينج‘.

وتعمل ’أستون مارتن ريسينج‘ جنباً إلى جنب مع شركائها الفنيين الجدد؛ إذ تتعاون مع شركة ’ألكون في مجال أنظمة المكابح ومع شركة ’أولينز‘ في مجال أنظمة التعليق ومع ’ميشلين‘ في مجال برنامج الإطارات المخصص الذي يهدف لتحقيق أقصى مستويات الأداء لسيارة ’فانتاج جي تي إي‘. وعلاوةً على ذلك، عمل فريق التصميم في شركة ’أستون مارتن‘ بقيادة المدير الإبداعي ماريك ريتشمان على تصميم سيارة ’فانتاج‘ المعدة للاستخدام على الطرقات، ومن ثم ترقية التصميم ليتوافق مع معايير بطولة التحمل الدولية. وكانت النتيجة نسخة متطورة وفائقة من تصميم السيارة القوي أساساً – ويعتبر هذا الأمر بمثابة دليل واضح على قيم ’أستون مارتن‘ في مجال التصميم الأصيل والأداء الوظيفي الفعال.

ومع تطويرها لسيارة جديدة، حافظت ’أستون مارتن ريسينج‘ على قائمة السائقين ذوي الخبرة العالية والنجاح المبهر؛ حيث تم الاحتفاظ بخدمات دارين تيرنر وجوني آدم الفائزين بفئة المحترفين (GTE Pro) في نسخة هذا العام من سباق ’لومان 24 ساعة‘، تماماً كما هو الحال بالنسبة للثنائي الدنماركي الفائز بلقب فئة المحترفين (GTE Pro) في نسخة عام 2016 من بطولة التحمل الدولية التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات والمكون من نيكي ثيم وماركو سورنسن. وبالإضافة إلى ذلك، قامت ’أستون مارتن ريسينج‘ بضم الفائز السابق بلقب بطولة GP2 وسائق ’فورمولا إي‘ الحالي أليكس لين. وسيتم الإعلان عن المزيد من التطورات بالنسبة للسائقين في الفترة القادمة.

وعلاوةً على ذلك، تفتخر ’أستون مارتن ريسينج‘ بالإعلان عن مجموعة من الشركاء الذين سيقدمون لها كافة سبل الدعم على مدار موسم عام 2018/ 2019.

وحافظت شركة ’هاكيت لندن‘ على مكانتها كشريك رسمي وطويل الأمد لملابس ’أستون مارتن ريسينج‘، إذ تقوم العلامة اللندنية بتزويد الفريق بكافة أنواع الملابس الفنية خلال كل عطلة نهاية أسبوع تشهد إقامة السباقات، إلى جانب توفيرها لتشكيلة من ملابس ’أستون مارتن ريسينج‘ في متاجرها حول العالم. وبالمثل، تواصل شركة Immun’Age، التي تقوم بإنتاج المكملات الغذائية الطبيعية المعززة لنظام المناعة والمصنوعة من ثمار البابايا، تعاونها المثمر مع العلامة البريطانية العريقة.

كما يفتخر الفريق بتأكيد استمرار شركة ’توتال‘ في لعب دور الشريك الرسمي لزيوت التشحيم. وبعد الانضمام إلى قائمة رعاة الفريق في بداية عام 2016، تمكن فريق شركة ’أستون مارتن ريسينج‘ جنباً إلى جنب مع شركة ’توتال‘ من تحقيق لقب في بطولة العالم وانتصار في سباق ’لومان 24 ساعة‘، الأمر الذي يؤكد على مدى نجاح هذه العلاقة.

وكشفت ’أستون مارتن ريسينج‘ أيضاً عن مجموعة من الشراكات مع باقة من الشركاء الجدد؛ حيث أصبحت فنادق ’والدورف أستوريا‘ – واحدة من أكثر علامات الفنادق المرموقة الأكثر شهرةً في العالم -شريك الفنادق الرسمي للفريق، في حين أصبحت شركة ’بيتس‘ الشهيرة والمتخصصة في مجال التكنولوجيا الصوتية شريك الصوت الرسمي للفريق.

وفي معرض حديثه عن سيارة ’فانتاج جي تي إي 2018‘، أشار دان سايرز، المدير الفني لشركة ’أستون مارتن ريسينج‘، إلى أن “عملية تصميم وتطوير هذه السيارة كانت متعة حقيقية، فقد عملنا بشكل وثيق مع المقر الرئيسي للشركة الأم في جايدون من أجل تطوير الإصدار الطرقي وإصدار السباقات بصورة متوازية. وكان الاهتمام بالتفاصيل بمثابة أقصى الأولويات خلال جميع خطوات العملية، ولقد استطعنا تحقيق تحسينات كبيرة في جميع الجوانب ذات الصلة بالسيارة. لقد قضينا كل ثانية من الوقت في تحسين التصميم حتى بناء النموذج الاختباري، والتي حققت نتائجاً مذهلةً خلال جدول الفحوصات والاختبارات الحالي. وقد كان هذا المشروع واحداً من أكثر المشاريع كثافةً ولكنه في ذات الوقت يمثل أكثرها استحقاقاً في مسيرتي المهنية حتى الآن”.

وبدوره، قال جون جاو، العضو المنتدب لشركة ’استون مارتن ريسينج‘: “إنه لأمر رائع أن تشارك في هذا الفصل الجديد والمثير من تاريخ شركة ’أستون مارتن ريسينج‘. وتعتبر المنافسة المحتدمة باستمرار في فئة GTE واحتمالات المشاركة في سباق ’لومان‘ لمرتين من ثم العودة إلى حلبة ’سيبرينج‘ خلال موسم 2018-2019 الحافل أمراً في غاية الإثارة. وكان إنجاز عملية تطوير هذه السيارة بصورة وثيقة مع فرق التصميم والهندسة في ’أستون مارتن‘ ضرورياً للغاية بالنسبة لكلا الإصدارين من أجل امتلاك ذات الخصائص والقيم الأساسية. ونحن نعتقد أن سيارة ’فانتاج جي تي إي‘ ستحقق المزيد من النجاحات حول العالم لشركة ’أستون مارتن ريسينج‘ خلال الأعوام القادمة”.

ومن جانبه، قال ديفيد كينج، رئيس شركة ’أستون مارتن ريسينج‘: “تعتبر رياضة السيارات أحد الأعمدة الرئيسية لجوهر علامة ’أستون مارتن‘، كما أن التزامنا بالمشاركة في بطولة التحمل الدولية التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات لات أقوى من أي وقت مضى. ويعتبر هذا الوقت بمثابة العصر الذهبي لسباقات السيارات الجوالة GT وستضمن عملية إطلاق سيارة ’فانتاج جي تي إي‘ الجديدة تبوأ ’أستون مارتن ريسينج‘ لمراكز الصدارة في سلسلة سباقات التحمل الأكبر على مستوى العالم. لق حقق الفريق الكثير من النجاحات المذهلة خلال الأعوام القليلة الماضية مع سيارة ’فانتاج جي تي إي V8‘، وفي حين سيحمل هذا الأمر ذكريات طيبة بالنسبة لنا، لا يسعني الانتظار لرؤية السيارة الجديدة وهي تخوض منافسة شرسة على حلبة ’سبا‘ خلال العام القادم وتواصل كتابة تاريخ رياضة السيارة بأحرف من ذهب”.

أستون مارتن ريسينج تقدم سيارة فانتاج جي تي إي 2018

| أخبار |
About The Author
-

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>