BMW Vision iNEXT مشروع يركّز على المستقبل

وصف هرالد كروغر، رئيس مجلس إدارة شركة BMW AG، مشروع iNext في الاجتماع السنوي العام لشركة BMW AG الذي عقد في مايو 2018 كالتالي: “سيشكّل مشروع iNext ركائز المستقبل وستستفيد منه كامل الشركة وكافة علاماتها التجارية.”

iNext- ركيزة مستقبل مجموعة BMW
وصف هرالد كروغر، رئيس مجلس إدارة شركة BMW AG، مشروع iNext في الاجتماع السنوي العام لشركة BMW AG الذي عقد في مايو 2018 كالتالي: “سيشكّل مشروع iNext ركائز المستقبل وستستفيد منه كامل الشركة وكافة علاماتها التجارية.” يجيب مشروع iNext على السؤال المهم في أعمال مجموعة BMW اليومية: “كيف سنتنقّل في المستقبل؟” يرتكز مشروع iNext على الفكرة التي تبلورت لأول مرة عام 2017 مع مشروع ” i”وتطورت حتى تمّ إطلاق سيارة BMW i3 عام 2013. فقد حققت مجموعة BMW تقدماً كبيراً في هذا المجال، إذ بات لديها 10 سنوات من الخبرة في التنقّل الكهربائي الصغير والكبير الحجم، ويتمّ تطوير طرازات BMW i طيلة الوقت وتُستخدم تكنولوجياتها من أجل كهربة طرازات BMW وMINI تدريجياً. وتتمثّل الخطوة المقبلة بالدمج الكامل لمجالات الابتكار الاستراتيجية في السيارة وهي القيادة الذاتية والاتصالية والكهرباء والخدمات. أما التصميم فهو تعبير بصريّ عن ميادين الابتكار ويجيب على السؤال المتعلق بالشكل الذي ستتخذه متعة القيادة في المستقبل. فسيارة BMW iNEXT التي نعرفها اليوم ستُطرح في الأسواق عام 2021.

سيارة BMW Vision iNEXT
قال هرالد كروغر، رئيس مجلس إدارة شركة BMW AG: “تشكّل سيارة BMW Vision iNEXT حقبة جديدة من متعة القيادة المطلقة. فهي تسلّط الضوء على الدور الرائد الذي تؤديه ألمانيا في مستقبل التنقّل. إنها سيارة شديدة الأتمتة وخالية من الانبعاثات وكاملة الاتصالية. وتختصر هذه السيارة الرؤيوية ميادين الابتكار الاستراتيجي لمجموعة BMW للمرة الأولى وتوفّر إجابة على أسئلة هامة كالشكل الذي تتخذه السيارة التي لا تحتاج إلى شخص يقودها إلا إن برزت رغبة في ذلك.” وستؤدي النسخة المنتجة من سيارة BMW iNEXT ابتداءً من عام 2021 في معمل دينغولفينغ دور السيارة الجديدة الرائدة تكنولوجياً. وستنقل للمرة الأولى إلى الطرقات ركائز الابتكار الاستراتيجي لمجموعة BMW المتمثّلة بالقيادة الذاتية والاتصالية والكهرباء والخدمات والتصميم والمجتمعة في سيارة واحدة.

توفّرBMW Vision iNEXT ، السيارة الرؤيوية التي تركّز على المستقبل، لمحة عن الشكل الذي يمكن أن تتخذه BMW iNEXT. فقد قال في هذا الإطار كلاوس فروليك، العضو في مجلس إدارة شركة BMW AG للتطوير: “توفّر الاحتمالات التي تتيحها القيادة الذاتية والاتصالية الدائمة التوسّع مجموعة كبيرة من التجارب والطرق التي تتيح صياغة شكل الرحلة. وانطلاقاً من هذا الأمر، صممنا سيارة BMW Vision iNEXT الكهربائية بالكامل كبيئة متنقلة تعزّز نوعية الحياة وتشكّل مساحة مفضّلة جديدة يمكننا فيها التصرف على طبيعتنا والاسترخاء. فكل مساعي BMW ستستمر في التمحور حول الأشخاص في المستقبل وحول احتياجاتهم ورغباتهم المتعلقة بالتنقّل.”

واختصر أدريان فان هويدونك، نائب الرئيس الأول لقسم التصميم في مجموعة BMW، عملية الابتكار بالقول: “وُجدت BMW i لتوليد أفكار مبدعة ورائدة تبدّل مفهوم التنقّل بالنسبة إلينا. وتشكّلBMW Vision iNEXT خطوة هامة أخرى في رحلة التحوّل هذه إذ تُظهر كيف يمكن للسيارات الأكثر ذكاء أن تسهّل حياتنا وتجمّلها.”

المقصورة الخارجية – أناقة عصرية تعكس الثقة
تتخذ سيارةBMW Vision iNEXT مقاييس سيارة أنشطة رياضية عصرية من BMW وتتميز بحضورها الملفت. فطابعها الرائد يبرز على الفور من خلال سطوحها وخطوطها الواضحة وطلائها المميز وتفاصيلها المبدعة. فلون المقصورة الخارجية الورديّ النحاسي يتغير تدريجياً من اللون النحاسي الدافئ إلى اللون الوردي الغامق ويضفي إلى السيارة طابعاً ديناميكياً حتى عندما تكون متوقفة.

فقد استوحي الشبك الأمامي الكبير المزدوج، والرسم الشهير على النافذة الجانبية والسطوح الزرقاء في المقدمة وعند الجوانب ومؤخر السيارة من أسلوب BMW i الذي برز في BMW i Vision Dynamics التي قُدّمت عام 2017. وعند فتح السيارة، تنار التطعيمات الزرقاء اللون وتبرز بهذا الخطوط الملفتة. كما تمّ دمج السطوح الزجاجية مثل النوافذ الكبيرة والمصابيح بسلاسة في التصميم حيث تتخذ شكل جواهر مرصّعة.

الشبك الأمامي والمقدمة المكوّنة من “أربع أعين” تحدد الهوية
يبرز شبك أمامي كبير ومستقيم في وسط مقدمة السيارة. وعلى غرار كافة السيارات الكهربائية، يبقى الشبك الأمامي مغلقاً. فالسيارة لا تحوي محرك احتراق يستدعي التبريد، ولذا يشكّل الشبك الأمامي “لوحة ذكية” تأوي مختلف أجهزة الاستشعار.

ويشير رسم مطبوع ثلاثي الأبعاد إلى التكنولوجيا الموجودة أسفل السطح، وتشكل المصابيح الأمامية الرفيعة جداً جزءاً من نسخة عصرية من مقدمة سيارات BMW المعروفة المؤلفة من أربع أعين. ويمتد الزجاج الأمامي ليشكّل سطحاً بانورامياً، ما يمنح السيارة شكلاً خفيفاً ويتيح رؤية المقصورة الداخلية المبتكرة بوضوح من الخارج.

مظهر عصري مع أبواب متقابلة
عند النظر إلى سيارة BMW Vision iNEXT جانبياً، تبرز سيارة أنشطة رياضية متينة من BMW. فمقاييس السيارة العملية وسطحها الطويل يشيران إلى رحابة المقصورة الداخلية، فيما تمنحها قاعدة العجلات الطويلة والمسافة القصيرة بين العجلات طابعاً ديناميكياً. كما تتميز بالسطوح الواضحة المعالم على الجوانب والتي تبرز أقواس العجلات. يشار إلى أن العجلات الكبيرة (قياس 24 بوصة) فعالة على الصعيد الهوائي الديناميكي ويمثل تصميمها الثلاثي الأبعاد ميزة عملية. أما الكاميرات فتقوم بعمل المرايا الخارجية فيما تحلّ الرسوم المنارة العاملة باللمس محلّ المقابض التقليدية التي تفتح الأبواب، ما يسلّط الضوء على مظهر السيارة العصري. تضمّ السيارة بابان متقابلان بدون عمود B يفصلهما في الوسط، ويتيحان لدى فتحهما رؤية المقصورة الداخلية بالكامل فيما يكشف الإطار السطوح المصنوعة من ألياف الكربون. هذا وتتماشى الأغطية السوداء عند الطرف السفلي للجوانب مع أسلوب سيارة الأنشطة الرياضية وتتضمن خطاً أزرق يشير إلى نظام القيادة الكهربائي.

وتمنح الخطوط والسطوح الأفقية في الخلف السيارة مظهراً عريضاً وديناميكياً. وتمتدّ المصابيح الخلفية الأرفع نحو مؤخر السيارة وتُبرز شكلها. ويتدفق الهواء عبر السقف الذي يندمج بالمشتّت الخلفي المضاء، ما يعزز ديناميكيات السيارة الهوائية.

المقصورة الداخلية تشكّل مساحة مفضّلة
يمكن لسائقي BMW Vision iNEXT اختيار القيادة بنمط Boost أو Ease. يستخدم نمط Boost نظام القيادة الكهربائي بحيث يوفر قيادة عالية الديناميكية وشبه صامتة وانبعاثات منعدمة. أما نمط Ease فيتيح للسائق والركاب القيام بمجموعة مختلفة من الأنشطة. ويمكن لسيارة BMW Vision iNEXT أن تشكّل مكاناً للاسترخاء والتفاعل والترفيه والتركيز، حسبما يرغب الركاب. وبالتالي، تشبه المقصورة غرفة جلوس متنقّلة مريحة مزوّدة بأثاث عصري وتشكّل مساحة مفضّلة جديدة.

أجواء مريحة في المقصورة الداخلية
يتيح السقف البانورامي الكبير دخول الضوء بوفرة إلى السيارة التي تضمّ مقعدين منفصلين في الأمام ومقعداً مدمجاً في الخلف وتتسع لأربعة أشخاص. وتبرز الخطوط الهندسية الواضحة في الداخل المواد والألوان المستخدمة فيها، ويجعل مزيج الأقمشة والخشب مختلف العناصر تشبه قطع الأثاث. واعتُمدت ألوان البني والبيج والـ Purus Rosé الوردي بشكل أساسي في المقصورة مع تطعيمات باللون البرونزي المعدني. ويطغى قماش Enlighted Cloudburst بلون البترول على القسم الخلفي مع قماش Jacquard المتموّج، ما يُبرز الفصل بين مقدمة المقصورة الداخلية ومؤخرها كشقة تضمّ قطع أثاث مختلفة.

نمطا Boost و Easeيغيّران بيئة السائق
تحدد منطقة السائق داخل المقصورة الرحبة لوحتا عرض رقميتان إلى جانب المقود. وتوفر لوحة أجهزة القياس المسطحة والمغطاة بقماش بلون البيج إضافة إلى الخشب والأرضية الخشبية أجواء رائعة. وعند استخدام نمط Boost، يكون المقود موجّهاً مع لوحات البيانات بوضوح نحو السائق. وعند اختيار نمط Ease، تتغير البيئة التي يتواجد فيها السائق إذ يتراجع المقود قليلاً ويوفر مساحة أكبر. وتنتقل لوحات البيانات من المحتوى المرتبط بالقيادة إلى “نمط الاستكشاف” مزوّدةً السائق والركاب باقتراحات عن الأماكن والفعاليات في المنطقة المحيطة بهم والتي يمكن أن تثير اهتمامهم. كما يمكن طيّ مسند الرأس الخاص بالمقعد الأمامي ما يتيح للجالس في الأمام التواصل بفعالية أكبر مع الركاب في الخلف.

اللوحة المركزية تشبه قطعة أثاث عالية الجودة
تتمتع اللوحة المركزية بين المقعدين الأماميين بكافة مزايا قطعة الأثاث العالية الجودة بفضل تصميمها والمواد المستخدمة فيها. فالخشب المفتوح المسامات وغير اللماع يجعلها شبيهة بطاولة عائمة تمتدّ نحو الخلف. وتحت اللوحة الخشبية الفاخرة، تعلو القاعدة البرونزية طبقة مصنوعة من الزجاج البلوريّ المضاء. ويعكس البلور الضوء النافذ ويقسّمه إلى عدد من الألوان فيغمر المقصورة الداخلية بانعكاس النور.

مقصورة خلفية ملفتة
تبدو المقصورة الخلفية للوهلة الأولى كغرفة جلوس عصرية وأنيقة. فهي رحبة وتوفر أجواء ردهة يعمّها الاسترخاء. ويمتد قماش Enlighted Cloudburst Jacquard المحاك يدوياً على كامل منطقة الجلوس وصولاً إلى اللوحات الجانبية ويتغير لونه تدريجياً من لون البترول إلى الأبيض موفراً لمسة عصرية جداً في المقصورة.

Shy Tech: تكنولوجيا مبتكرة متكاملة غير مرئية وإنما متوفرة دائماً
باستثناء المقود وشاشة العرض في منطقة السائق، لا تظهر أيّ شاشة أخرى أو أداة تحكّم في سيارة BMW Vision iNEXT. فقد تمّ إدراج هذه التكنولوجيا بشكل غير مرئي من أجل الحفاظ على طابع المقصورة الخلفية المنزلي. فهي لا تصبح مرئية وعاملة إلا عند حاجة السائق أو الركاب إلى ذلك. فمثلاً، قد يصبح بالإمكان تشغيل مختلف الوظائف عبر سطوح مصنوعة من الخشب أو القماش. ولن تعود شاشات العرض ضرورية بما أنّ الإسقاط الذكي يمكن أن يحوّل أيّ سطح إلى شاشة عرض تفاعلية. وتسلّط سيارة BMW Vision iNEXT الضوء على ثلاثة تطبيقات رؤيوية مختلفة لتكنولوجيا Shy Tech تتخذ شكل مساعد شخصي ذكي، ومواد ذكية، وشعاع ذكي.

المساعد الشخصي الذكي: يبدأ المساعد الشخصي الذكي في السيارة بالعمل تجاوباً مع عبارة ” Hey BMW”. وتشكّل BMW Vision iNEXT جزءاً لا يتجزأ من العالم الرقميّ وهي متصلة بتكنولوجيا BMW Connected والأجهزة الذكية وشبكة المنزل الذكي، ما يتيح للسائق مثلاً إغلاق نوافذ منزله من خلال الصوت.

المواد الذكية: عند القيادة بنمط Boost، يمكن تشغيل شاشة التحكم بأسلوب تقليدي من خلال اللمس. لكن عند اعتماد نمط “Ease”، يتولى السطح الخشبي في اللوحة المركزية وظيفة التحكم هذه. وتكون وضعية الذراع واليد مسترخية عند استخدام iDrive Controller إذ توضع اليد ببساطة على السطح الخشبي المثقب وعند إدخال أيّ بيانات، تتبع نقاط ضوئية تشبه ذيل مذنّب الإصبع. كذلك، زوّد قماش Jacquard في الخلف بوظيفة تحكّم مدمجة. فهو يعمل بلمسة إصبع ويتيح التحكّم بالموسيقى باستخدام مختلف الحركات التي يتمّ التشديد عليها بأضواء LED تبرز من تحت القماش.

الشعاع الذكي: عندما يتعلق الأمر باستخدام الوسائط وتشغيل السيارات، سيندمج العالمان الرقمي والتناظري ويشكلان عالماً واحداً أكثر فأكثر في المستقبل. فقد أصبح بالإمكان أكثر من أيّ وقت مضى مشاهدة المعلومات من خلال إسقاطها على السطوح، ويمكن أن يؤدي هذا الأمر إلى الاستغناء عن الشاشات على المدى البعيد. وهذا ما تفعله تكنولوجيا الشعاع الذكي في سيارة BMW Vision iNEXT إذ يُستخدم للقراءة وكشاشة إسقاط تفاعلية. ويتيح هذا الأمر على سبيل المثال تزويد النص في كتاب مطبوع بصور ومحتوى متحرك ورسوم تفاعلية يمكن التحكم بها كلها بواسطة اللمس.

رمز حقبة جديدة
تُظهر سيارة BMW Vision iNEXT أنّ إمكانيات التنقل الذاتي ستصبح حقيقة مستقبلية غير بعيدة وتوفر حلولاً تضفي طاقة جديدة وتعكس التركيز الاستراتيجي لمجموعة BMW في ما يتعلق بمستقبل التنقّل الشخصي. فسيعاد تصوّر متعة القيادة المطلقة عام 2021 من خلال إنتاج سيارة BMW iNEXT التي ستنقل للمرة الأولى إلى الطرقات ركائز الابتكار الاستراتيجي لمجموعة BMW المتمثّلة بالقيادة الذاتية والاتصالية والكهرباء والخدمات والتصميم والمجتمعة في سيارة واحدة.

رحلة BMW Vision iNEXT الجوية حول العالم
شركتان ومهمة واحدة. ستتعاون مجموعة BMW مع شركة لوفتهانزا للشحن من أجل التنفيذ الاستثنائي لفعالية رحلة BMW Vision iNEXT الجوية حول العالم والتي ستشمل خلال خمسة أيام أربع مدن موزّعة على ثلاث قارات هي ميونخ ونيويورك وسان فرنسيسكو وبيجينغ.

فسيصعد أكثر من 300 إعلامي يمثل الصحافة الدولية على متن طائرة بوينغ 777F الأكثر تطوراً وفعالية في فئتها والمنتمية إلى أسطول طائرات لوفتهانزا للشحن. وسيتسنى لهم للمرة الأولى اختبار رؤية التنقّل المستقبلي التي تمثلهاBMW Vision iNEXT، أحدث سيارة رؤيوية من إنتاج مجموعة BMW.

وقد عمل فريق مجموعة BMW وفريق شركة لوفتهانزا للشحن معاً من أجل تحويل هذه السيارة الاستثنائية وتكنولوجياتها من مجرد فكرة إلى واقع.

وسيتمّ إطلاع الحاضرين على السيارة الرائدة وعلى مستقبل مجموعة BMW في غرفة مغلقة وحصرية صممت خصيصاً لهذه المناسبة. وستُستخدم خلال التحضيرات لهذه الفعالية التقديمية أسلاك يتجاوز طولها الـ7.5 كلم فيما ينير 78 ألف ضوء LED في 165 وحدة مصابيح LED و10 أجهزة إسقاط 13,000 ANSI lumen العرض داخل طائرة البوينغ. وقد أدى 120 أخصائياً في مجال بناء منصات العرض وخبيراً من شركة لوفتهانزا للشحن ومجموعة BMW دوراً في تنفيذ هذا المشروع.

وسيُستخدم ما يقارب الـ30 طناً من المواد في بناء منصة ملائمة تُعرض عليها سيارة BMW Vision iNEXT. ويتمثّل التحدي الذي يواجهه المهندسون والأخصائيون بإعداد عرض لم يشهد له أيّ من الضيوف الذين سيحضرونه مثيلاً، وبالحرص على إمكانية الطيران فعلياً به.

فسيكون الوقت ضيقاً نظراً إلى الحاجة إلى تفكيك كامل منصة العرض داخل طائرة الـ777F ليمكن الطيران بها. يشار إلى أنه يتوقع أن يصل الضيوف الأوائل بعد ثماني ساعات على هبوط الطائرة. وبعد أربع ساعات فقط على اختتام العرض الأخير في أحد المواقع، ستقلع البوينغ مجدداً نحو الوجهة التالية في رحلتها. وسيتم تسليط الضوء في هذه الجولة التقنية واللوجستية الضخمة على سيارة وعرض تكنولوجي لا سابق لهما.

في هذا الإطار، قال بيتر جربر، الرئيس التنفيذي ورئيس مجلس إدارة شركة لوفتهانزا للشحن: “تستحق المنتجات الرؤيوية عروضاً رؤيوية ويسعدنا أن نتمكن من إقامة هذا العرض العالمي الاستثنائي الأول بالتعاون مع BMW.”

من جهته، قال كلاوس فروليك، العضو في مجلس إدارة شركة BMW AG للتطوير: ” iNEXTهي اقتراح التنقّل المستقبليّ ولا بدّ لنا بالتالي من تقديم BMW Vision iNEXT للجمهور العالمي بأسلوب جديد. فالرحلة الجوية حول العالم طريقة مناسبة للانطلاق بهذه المسيرة.”

استوحي تصميم مقصورة الطائرة الخارجية من التصميم الداخلي الذي أعدّ لعرض السيارة. وسيظهر هذا التصميم على ذيل طائرة البوينغ777F التابعة لشركة لوفتهانزا للشحن حين تقلع من مطار ميونخ في 9 سبتمبر في رحلتها حول العالم. فبعد التوقف في نيويورك وسان فرنسيسكو وبيجينغ، يتوقع أن تهبط الطائرة من جديد في قاعدتها في فرانكفورت في 14 سبتمبر.

iNEXT – الإنجازات المقبلة
المرونة هي أساس النجاح. فقد أطلقت مجموعة BMW قبل عشر سنوات مشروع “i” ضمن إطار استراتيجيتها NUMBER ONE وسرعان ما أصبحت رائدة في التنقّل الكهربائي.
واليوم، تبنى السيارات المزودة بمحركات احتراق وأنظمة قيادة قابلة للشحن بحسب الهندسة ذاتها، وهي إحدى النتائج المفيدة التي ترتّبت عن مشروع “i” الخاص بعام 2009 كونها تحرص على مرونة الإنتاج وإمكانية تعديله بحسب الطلب.

وأدى مشروع سيارة BMW iNEXT دوراً محورياً في تطوير العناصر والأدوات اللازمة للمستقبل. فهندسات السيارة الجديدة المعتمدة في أنظمة الدفع الأمامي والخلفي والكلي والمعامل المتطورة ستتيح لمجموعة BMW اتخاذ قرارات سريعة بشأن الطرازات التي يجب أن تكون كهربائية بالكامل أو مزوّدة بنظام قيادة هجين قابل للشحن أو بمحرك احتراق شديد الفعالية وتحديد عددها. وستطرح مجموعة BMW 25 طرازاً مزوداً بأنظمة قيادة كهربائية بحلول عام 2025 من بينها 12 طرازاً كهربائياً بالكامل.

2019: سيارة MINI الكهربائية
أعلنت مجموعة BMW في يوليو 2017 أنّ سيارة MINI الجديدة الكهربائية بالكامل ستُطرح كنسخة من سيارة MINI بثلاثة أبواب، وسيبدأ إنتاجها عام 2019. وسيتمكّن العملاء من الاختيار بين 3 أنواع مختلفة من المحركات: محرك الاحتراق أو المحرك الهجين القابل للشحن أو المحرك الكهربائي بالكامل. وسينتج محرك سيارة MINI الكهربائية بالكامل في معملي دينغولفينغ ولاندشات المختصّين بالتنقّل الكهربائي ضمن شبكة إنتاج الشركة. وسيتمّ لاحقاً دمج المحرك بالسيارة في مصنع أوكسفورد التابع لمجموعة BMW والذي اختير كونه ينتج معظم طرازات MINI بثلاثة أبواب.

2020: إنتاج سيارة BMW Concept iX3
تقدم سيارة BMW Concept iX3 التي عرضت للمرة الأولى في معرض Auto China 2018 في بيجينغ لمحة مبكرة عن المستقبل. وسيكون الطراز الأول من علامة BMW التجارية المزوّد بمحرك كهربائي بالكامل عبارة عن سيارة أنشطة رياضية متكاملة لم تتم فيها المساومة على العملانية والراحة.

ومن بين الابتكارات التي تشملها سيارة BMW Concept iX3 الجيل الخامس من تكنولوجيا BMW eDrive. ومن أهم مزايا تكنولوجا القيادة الكهربائية هذه جمعها المحرك الكهربائي وناقل الحركة وإلكترونيات الطاقة في عنصر قيادة كهربائية جديد منفصل. كما أنّ الجيل الخامس من نظام القيادة الكهربائية يشمل بطاريات جديدة وأقوى.

وتترافق الرزمة التكنولوجية الجديدة مع تحديثات كبيرة في مزايا الأداء ومدى التشغيل والوزن ومساحة التوضيب والمرونة وستُستخدم للمرة الأولى في سيارة الأنشطة الرياضية الكهربائية بالكامل.

كما أنّ هذه التكنولوجيا تتكيّف مع مستويات الأداء المطلوبة والمساحة المتوفرة، ولا بدّ من ذكر أنّ المحرك الكهربائي لا يحتاج إلى معادن نادرة، وبالتالي لا تعتمد مجموعة BMW على توفّرها.

بالنسبة إلى الأرقام المتعلقة بأداء سيارة BMW Concept iX3، ينتج محركها الكهربائي طاقة بقوة 200 كيلوواط/ 270 حصاناً ويتجاوز مداه في دورة WLTP أكثر من 400 كلم.

BMW Vision iNEXT مشروع يركّز على المستقبل

| أخبار |
About The Author
- مدون يهوى عالم السيارات والتسويق والإعلانات والتصوير

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>