رالي الأردن، الجولة الثالثة من بطولة الشرق الأوسط للرليات 2014

  • الشيخ خالد القاسمي “أتطلع قدماً لرالي الأردن وحصد أكبر عدد من النقاط”
  • أبوظبي للسباقات يتوجه إلى المملكة الهاشمية مع أكبر تشكيلة لفريق واحد في تاريخ بطولة الشرق الأوسط
  • المطوّع والسهلاوي يخوضان تجربتهما الثانية مع رالي الأدرن الدولي مقابل الاختبار الأول لـ بالهلي، بن طوق والفلاسي

أبوظبي، 27 ابريل 2014 – انتصف موسم 2014 من بطولة الشرق الأوسط للراليات، وها هي البطولة تعود لتحط رحالها في المملكة الأردنية الهاشمية بعد راليي قطر والكويت الدوليين. ويتوجه فريق سيتروين توتال أبوظبي للراليات، بقيادة الشيخ خالد القاسمي وملاحه كريس باترسون، للمشاركة في منافسات الجولة الثالثة من بطولة الشرق الأوسط في الأردن على متن سيتروين DS3 RRC من 1 إلى 3 أيار/مايو. كما يستعد فريق أبوظبي للسباقات للسائقين الناشئين لخوض غمار منحنىً جديداً في مسيرتهم التدريبية من خلال مشاركتهم هذا العام برالي الأردن على متن سيتروين DS3 R3 ذات الدفع الأمامي، حيث يتنافس كل من محمد المطوَع، محمد السهلاوي، سعيد بن طوق، جمعة الفلاسي ومنصور بالهلي على لقب “كأس أبوظبي-سيتروين الشرق الأوسط” للسائقين الناشئين.

فريق "سيتروين توتال أبوظبي للراليات" يستعد لخوض غمار رالي الأردن

يستعد بطل الشرق الأوسط الإماراتي الشيخ خالد القاسمي لخوض غمار رالي الأردن نهاية الاسبوع الجاري خلف مقود سيارته سيتروين DS3 RRC (سيارة الراليات الاقليمية) وإلى جانبه ملاحه المخضرم كريس باترسون. كما سيشهد الرالي هذا العام، مشاركة سائقي “كأس أبوظبي للسباقات-سيتروين الشرق الأوسط” الناشئين الخمسة ضمن فئة الدفع الثنائي على متن سيتروين DS3 R3 وهم: سعيد بن طوق، جمعة الفلاسي، ومنصور يحيى بالهلي، الذين يواجهون تحدري رالي الأردن للمرة الأولى، في حين سبق لمحمد السهلاوي ومحمد المطوّع أن شاركا في منافسات العام الماضي حيث تمكن المطوّع من تحقيق الفوز آنذاك.

وعن استعدادات الشيخ خالد القاسمي، الذي يحتل حالياً المركز الثاني في الترتيب العام المؤقت لبطولة الشرق الأوسط، قال: “يتمتع رالي الأردن بطبيعة خاصة به ونكهة عالمية ومشاركة قوية، وأنا أتطلع قدماً لخوض غماره والمنافسة لحصد أكبر عدد من النقاط، والهدف كالعادة المنافسة على المراكز الثلاثة الأولى.”

وأضاف القاسمي: “يجب علينا في رالي الأردن مراعاة عدة عوامل منها الحرارة العالية التي قد تؤثر سلباً على أداء الإطارات، وكون مراحل رالي الأردن الـ 20 قصيرة نوعاً ما، إلا أنها لا تخلو من عامل التحدي. سنقوم بإجراء تجارب ما قبل الرالي مع فريق سيتروين التقني وضبط معايير السيارة بما يتناسب وأرضية المراحل التي تعتبر حصوية-صلبة وزلقة.”

يتألف رالي الأردن هذا العام من 20 مرحلة خاصة بالسرعة (10 مراحل في كل يوم). أما مراحل اليوم الأول (الجمعة 2 مايو) فيبلغ طولها الإجمالي 123.10 كلم، في حين يصل فيه طول مراحل اليوم الثاني (السبت 3 مايو) إلى 148.34 كلم. هذا ويستهل رالي الأردن بمرحلة استعراضية تقام في منطقة العبدلي بالعاصمة عمّان يوم الخميس (1 مايو) بطول 1.01 كلم وذلك في تماما الساعة السادسة مساءاً بتوقيت الأردن.

فريق "سيتروين توتال أبوظبي للراليات" يستعد لخوض غمار رالي الأردن

أبوظبي للسباقات
تهدف أبوظبي للسباقات إلى تعزيز المشاركة الإماراتية في سباقات السيارات الإقليمية والعالمية من خلال تمثيل العاصمة الإماراتية أبوظبي في بطولة العالم للراليات، إذ أبرمت أبوظبي للسباقات مع فريق سيتروين العالمي الفائز ببطولة العالم للراليات 8 مرات اتفاقية شراكة لمدة 5 أعوام للمشاركة ضمن بطولة العالم للراليات على متن 3 سيارات مصنعية تحمل اسم فريق سيتروين توتال أبوظبي العالمي.

كما تعنى أبوظبي للسباقات بالبحث عن المهارات والخامات الإماراتية الجديدة لصقلها ومن ثم وضعها على الطريق الصحيح في رياضة السيارات للوصول بجيل جديد من الشباب الإماراتي إلى أعلى مستويات المنافسة في الأحداث الإقليمية والعالمية وذلك عبر “برنامج أبوظبي لاختيار السائقين الجدد”، “أكاديمية ضمان للسرعة”، وغيرها من البرامج التي تعمل أبوظبي للسباقات على تطويرها مع شركائها في هذه المبادرة: أبوظبي لإدارة رياضة السيارات، حلبة مرسى ياس، وهيئة أبوظبي للسياحة والثقافة.

هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة
تتولى هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة حفظ وحماية تراث وثقافة إمارة أبوظبي والترويج لمقوماتها الثقافية ومنتجاتها السياحية وتأكيد مكانة الإمارة العالمية باعتبارها وجهة سياحية وثقافية مستدامة ومتميزة تثري حياة المجتمع والزوار.

كما تتولى الهيئة قيادة القطاع السياحي في الإمارة والترويج لها دوليا كوجهة سياحية من خلال تنفيذ العديد من الأنشطة والأعمال التي تستهدف استقطاب الزوار والمستثمرين.

وترتكز سياسات عمل الهيئة وخططها وبرامجها على حفظ التراث والثقافة، بما فيها حماية المواقع الأثرية والتاريخية، وكذلك تطوير قطاع المتاحف وفي مقدمتها إنشاء متحف زايد الوطني، ومتحف جوجنهايم أبوظبي، ومتحف اللوفر أبوظبي. وتدعم الهيئة أنشطة الفنون الإبداعية والفعاليات الثقافية بما يسهم في إنتاج بيئة حيوية للفنون والثقافة ترتقي بمكانة التراث في الإمارة. وتقوم الهيئة بدور رئيسي في خلق الانسجام وإدارته لتطوير أبوظبي كوجهة سياحية وثقافية وذلك من خلال التنسيق الشامل بين جميع الشركاء.

فريق “سيتروين توتال أبوظبي للراليات” يستعد لخوض غمار رالي الأردن

About The Author
- مدون يهوى عالم السيارات والتسويق والإعلانات والتصوير

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>