سيارة أسطورية من فيات تعود للحياة بعد أكثر من ١٠٠ عام!

سيشهد مهرجان السرعة في غوودوود عودة أسطورة للحياة بعد سبات استمر لأكثر من ١٠٠ عام، حيث ستشارك سيارة فيات إس ٧٦ في هذا السابق لتكون هذه المشاركة بمثابة عودة للحياة بعد أعمال صيانة وتجديد امتدت على أكثر من قرن، وكانت هذه السيارة الأسرع في العالم في العام ١٩١١ بحسب إحصائيات غير رسمية، وبغض النظر عن مدى صدق هذه الإحصائيات، فإن رؤية سيارة من ذلك الزمن الغابر تخوض غمار سباق في وقتنا الحالي هو أمر مثير!

وقد قامت الشركة الإيطالية بصنع سيارتين فقط من هذا الموديل، وكان الهدف الرئيسي هو التغلب على الرقم القياسي في قطع مسافة ميل وكيلومتر والذي حققته سيارة بلتزن بينز، وقد تمكنت الفيات إس ٧٦ من تحقيق الرقم القياسي للميل مع وجود السائق الإيطالي بيترو بوردينو خلف المقود، وقد حدث ذلك في العام ١٩٩١ في منطقة سولتبيرن في بريطانيا، كما وقد تمكنت السيارة من الوصول إلى سرعة ١٣٥ ميل/ساعة في مسافة كيلومتر واحد في مدينة أوستندي البلجيكية، لكن تم حرمان السيارة من هذا الرقم القياسي لعدم قدرتها على العودة خلال الساعة المحددة.

وقد قامت شركة فيات بتفكيك إحدى السيارتين بعد الحرب العالمية الأولى لمنع منافسيها من اكتشاف الأسرار التقنية في السيارة، فيما قام شخص ارستقراطي روسي يدعى بوريس سوخانوف بشراء السيارة الثانية، لينتهي بها المطاف في أستراليا بعد الحرب العالمية الأولى، حيث تم تحديثها لتكون إصدار خاص بالسباقات من فيات. فب العام ٢٠٠٣ قام البريطاني درنكان بيتواي بإعادة هيكل السيارة إلى بريطانيا ليجمعه مع المحرك الأصلي من السيارة الأخرى التي تم تفكيكها بعد الحرب، وتبلغ سعة المحرك ٢٨،٥ ليتر بأربع إسطوانات، وسيقوم دونكان بقيادة السيارة في مهرجان جوودوود للسرعة في الفترة ٢٦ – ٢٩ يونيو ٢٠١٤.

سيارة أسطورية من فيات تعود للحياة بعد أكثر من ١٠٠ عام!

سيارة أسطورية من فيات تعود للحياة بعد أكثر من ١٠٠ عام!

سيارة أسطورية من فيات تعود للحياة بعد أكثر من ١٠٠ عام!

سيارة أسطورية من فيات تعود للحياة بعد أكثر من ١٠٠ عام!

About The Author
- مدون يهوى عالم السيارات والتسويق والإعلانات والتصوير

You may use these HTML tags and attributes: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <s> <strike> <strong>